جلسات الحوار: محور: التغيرات المناخية والاستدامة البيئية المنسق: “جمهورية السودان” ( التنمية الحضرية وتحديات الاستدامة البيئية )

21 ديسمبر 2015
10:30 – 12:00

جلسات الحوار: محور: التغيرات المناخية والاستدامة البيئية المنسق: “جمهورية السودان” ( التنمية الحضرية وتحديات الاستدامة البيئية )

المذكرة المفاهيمية

المحور الثالث: التغيرات المناخية والاستدامة البيئية

المنسق: (جمهورية السودان)

نبذة عن المحور

يناقش هذا المحور التحديات التي تواجه المنطقة العربية من تغيرات مناخية وبيئية والتي تؤثر على البيئة الحضرية، بالإضافة إلى كيفية مواجهة مشكلات التلوث المائى والهوائى وكيفية استخدام النظم المتكاملة لجمع ومعالجة المخلفات والنفايات الصلبة. علاوةً على ذلك سيتم مناقشة محدودية الاعتماد على مصادر الطاقة الصديقة للبيئة والمتجددة ورفع كفاءة استخدام الطاقة على مستوى التجمعات السكنية والوحدة السكنية والزراعات السطحية والحدائقية.

يتكون المحور الثاني من جلستين:

الجلسة الأولى (التنمية الحضرية وتحديات الاستدامة البيئية) بالرغم من المنافع الاقتصادية من عمليات التحضر إلا أن السلبيات البيئية من النمو الحضري السريع عديدة ومتنوعة، فعلى سبيل المثال يصل نصيب الفرد من استهلاك الطاقة في المناطق الحضرية ما يقارب 10 أضعاف مثيله في المناطق الريفية. لذلك تدور مناقشات هذه الجلسة حول تقييم الطلب على الطاقة والممارسات الاستهلاكية، ومصادر الطاقة الصديقة للبيئة والمتجددة، بالإضافة إلى سبل الوصول إلى مدن مستدامة بيئياً.

نقاط النقاش:

  • مصادر الطاقة المتجددة.
  • النقل المستدام.
  • المباني الخضراء والمنتجة.
  • الوظائف الخضراء.
  • الاستهلاك والإنتاج المستدام.

التساؤلات:

  • كيف يمكن تحقيق أنظمة بيئية حضرية متوازنة في المدن العربية؟
  • ما هي مصادر الطاقة الصديقة للبيئة والمتجددة المناسبة لدعم الطاقة بالمناطق الحضرية؟
  • كيف يمكن للمدن العربية أن تكون أكثر فعالية في استخدام الموارد الطبيعية؟ وكيف يمكن تحقيق التحول إلى الإنتاج والاستهلاك المستدام في المدن القائمة والترويج له في امتدادات المدن والمناطق الحضرية الجديدة؟
  • ما هو نوع الوظائف الخضراء التي يمكن خلقها في المنطقة العربية؟ وما هو دورها في الحد من الآثار البيئية السلبية للأنشطة الاقتصادية؟

الجلسة الثانية (التحديات البيئية للتنمية الحضرية) تتناول الجلسة السياسات والآليات المناسبة لمواجهة التحديات البيئية التي تواجه المدن العربية والتي تعد من أهمها التغيرات المناخية، وكذلك مشكلات ندرة المياه والتلوث المائي والهوائي، بالإضافة إلى الحاجة الملحة لإنشاء أنظمة متكاملة ومتطورة لإدارة المخلفات.

نقاط النقاش:

  • تلوث الماء والهواء.
  • التغير المناخي.
  • إدارة المخلفات.

التساؤلات:

  • كيف يمكن معالجة تلوث المياه والهواء على مستوى المدن والمستوى الإقليمي في البلدان العربية؟
  • ما هي القدرات اللازمة لتعزيز القدرة على مواجهة التغير المناخي؟
  • ما هي إمكانية السلطات المحلية في إعداد أنظمة إدارة المخلفات بشكل كفء وفعال، بما في ذلك المخلفات الصلبة والتخلص الآمن من المواد الخطرة؟

النتائج المتوقعة

الوصول لحلول مبتكرة وطرح أفكار جديدة حول كيفية مواجهة التأثيرات البيئية السلبية الناتجة عن النمو الحضري والتغيرات المناخية، وذلك من خلال النقاش وتبادل الآراء والخبرات بين المختصين وعرض التجارب المتميزة والأبحاث من مختلف الدول والجهات الحكومية ومنظمات المجتمع المدني.