جلسات حوار: المحور الأول: العدالة الاجتماعية ( الاندماج الاجتماعى والحضرى )

20 ديسمبر 2015
14:30 - 16:00

جلسات حوار: المحور الأول: العدالة الاجتماعية ( الاندماج الاجتماعى والحضرى )

المذكرة المفاهيمية

المحور الأول: العدالة الاجتماعية.

المنسق: (جمهورية مصر العربية)

نبذة عن المحور:

يناقش هذا المحور عدم التوازن بين الحضر والريف لفئات السكان المختلفة فى توزيع الاستثمارات وتوفير الخدمات وتوفير بيئة معيشية مناسبة.وكيفية تحقيق العدالة والتوازن فى المعيشة التى تتوافر فيها أساسيات الحياة من توفير بيئة معيشية سليمة تتوافر بها عناصر السلامة والأمان والبنية الأساسية والمناطق العامة المفتوحة والخضراء وسهولة الانتفاع بها كما يسلط الضوء على الآليات المؤسسية والتشريعية والمالية المبتكرة التى تساعد على تحقيق العدالة الإجتماعية والبعد الاجتماعى للمجتمع حيث تظهر عدم المساواة الإجتماعية بشكل واضح فى المناطق الحضرية داخل وخارج المدن.

يتكون المحور الأول من 3 جلسات:

الجلسة الأولى) جودة الحياة): يعتبر مفهوم جودة الحياة مفهوم عالمى ويتم تطبيقه على كل الدول فلذلك تعتبر جودة الحياة عاملاً أساسياً لإزدهار المدن حيث أن جودة الحياة تعكس كافة عناصر إزدهار المدن، وعندما توفر المدن فرص عمل ونمو إقتصادى وبيئة معيشية أمنة ونظيفة وخدمات ملائمة لإحتياجات السكان مع ضمان المعدلات المرتفعة للتعليم والرعاية الصحية فإنها تضمن جودة الحياة لسكان المدينة.

نقاط النقاش:

  • الحصول على السكن المناسب بأسعار ملائمة.
  • الأمن والسلامة الحضرية.
  • جودة الشوارع والأماكن العامة.
  • خريطة جودة الحياة وأولويات تحسين الظروف المعيشية.

التساؤلات:

  • كيف يتم الحصول على مسكن ملائم تتوافر فية عناصر جودة الحياة؟
  • ماهى العناصر التى يجب توافرها لضمان جودة الحياة؟
  • كيف يتم المساواة فى المناطق الحضرية فى الوصول إلى جودة الحياة؟

الجلسة الثانية (الاندماج الاجتماعي والحضري): يعيش معظم السكان فى التجمعات الحضرية الكبيرة حيث توفر لهم فرص العمل والخدمات الإجتماعية ومع ذلك تعتبر فرص العمل للشباب محدودة، فتوفر المناطق الحضرية إمكانيات عديدة لتحقيق الإندماج الإجتماعى والحضرى حتى يتحقق أكبر قدر من المساواة عن طريق حصول كافة المجتمع على الخدمات وضمان حقوق الفئات الضعيفة.

نقاط النقاش:

  • الوصول إلى الخدمات وربط المناطق الحضرية ومقاربة إعادة الإسكان.
  • العدالة والمساواة (الفئات الضعيفة).
  • حقوق الإنسان والمشاركة المجتمعية.
  • تفعيل دور الشباب والمرأة في التنمية الحضرية.
  • العدالة والمساواة لتمكين الفئات الضعيفة من الحصول على الخدمات والسلع بالمناطق الحضرية.

التساؤلات:

  • ما هى العناصر المتوفرة فى المجتمعات الضعيفة والمهمشة؟
  • كيف يمكن للمجتمعات الضعيفة تحقيق مبدأ المساواة والعدالة؟
  • ما هو الدور الذى يمكن تفعيله للشباب والمرأة فى التنمية الحضرية؟

الجلسة الثالثة (الحد من الفقر): يعتبر النمو الإقتصادى أمر أساسى للحد من الفقر حيث أن التحضر يساهم بنسبة كبيرة فى النمو الإقتصادى من الرغم أن الفقراء والفئات المهمشة يعيشون فى المناطق الحضرية ولكنهم يعانون من عدم توافر فرص العمل وعدم توافر عنصر الأمن والأمان فى المسكن مع وجود بيئات عنيفة غير صحية محيطة بيهم كما يعانون من قلة الفرص للحصول على التعليم المناسب والرعاية الصحية المطلوبة.

نقاط النقاش:

  • التوازن بين الريف والحضر.
  • الحصول على الخدمات خاصة الخدمات الاجتماعية.
  • تشجيع الاقتصاد التنموي للفقراء للاندماج بالمجتمع.
  • دور رأس المال الاجتماعي في التنمية المستدامة للتخفيف من حدة الفقر.

التساؤلات:

  • كيف يمكن للحكومات التوزيع العادل للثروات حيث تحقق الإستفادة القصوى للفقراء؟
  • كيف يتم التوازن بين الحضر والريف؟
  • مالدور الذى يقوم به رأس المال إتجاه الحد من الفقر؟

النتائج المتوقعة من الجلسات:

مناقشة الموضوعات والأبحاث المرتبطة بالمحور وعرض التجارب ذات صلة بالعدالة والمساواة الإجتماعية وذلك بتطبيق مفهوم جودة الحياة مع عرض المؤشرات الخاصة بجودة الحياة الدالة على إزدهار المدن، والخروج من ذلك المناقشات بتوصيات قابلة للتطوير لكى نصل لحلول للحد من الفقر وتطبيق مبدأ العدالة والمساواة.